ما وظيفة كريات الدم البيضاء

ما وظيفة كريات الدم البيضاء

by: Mawdoo3.com  Last Get 2020-10-29 14:34:52
Share
ما وظيفة كريات الدم البيضاء

كريات الدم البيضاء

تعتبر كريات الدم البيضاء أحد أنواع الخلايا الرئيسيّة في الدم بالإضافة إلى الصفائح الدموية، وخلايا الدم الحمراء، وهي تعتبر أحد خطوط المناعة الرئيسيّة في جسم الإنسان، ويبلغ عدد خلايا الدم البيضاء حوالي 4000ـ11000 خلية في المايكرولتر الواحد من الدم؛ أي ما يساوي واحد في المئة من الدم عند البالغين الذين يتمتعون بصحّة جيّدة؛ ويتمّ إنتاج هذه الخلايا في خلية جذعية موجودة في نخاع العظم، وفي هذا المقال سنعرفكم على وظيفة كريات الدم البيضاء.


وظيفة كريات الدم البيضاء


أهمية الخلايا المتعادلة


يمكن تقسيم خلايا الدم البيضاء إلى خمسة أنواع، وفي الحقيقة تُشكل الخلايا المتعادلة (بالإنجليزية: Neutrophils) النسبة الأكبر من بينها، فقد تبيّن أنّ 50-70% من مجموع خلايا الدم البيضاء هو من الخلايا المتعادلة، ويجدر بالذكر أنّ هذه الخلايا تُعدّ خط الدفاع الأول عند تعرض الجسم للعدوى أو الالتهاب، إذ تكمن أهميتها في محاربة البكتيريا والفطريات ومواجهتها، بالإضافة إلى ابتلاعها وتخليص الجسم منها.[1][2]

أهمية الخلايا الحمضية


لا تتعدّى نسبة الخلايا الحمضية أو اليوزينيات (بالإنجليزية: Eosinophil) ما يُقارب 3% من مجموع خلايا الدم البيضاء، وتلعب هذه الخلايا دوراً مهمّاً في تفاعلات الحساسية التي تحدث في الجسم عند تعرّضه لعوامل أو مُحفّزات تُثير الحساسية، ويجدر التنبيه إلى أنّ شدة الحساسية ترتبط ارتباطاً وثيقاً بنسبة الخلايا الحمضية في الدم؛ فكلما زادت شدة الحساسية ارتفع مستوى الخلايا الحمضية في الدم بشكل أكبر، وعلى الرغم من اعتبار الخلايا الحمضية مسؤولة في المقام الأول عن تفاعلات الحساسية في الجسم، إلا أنّها كذلك تلعب دوراً في مهاجمة الطفيليات؛ فقد لوحظ ارتفاع مستوياتها عند وجود الديدان الشريطية في الأمعاء.[1]

أهمية الخلايا القاعدية


تلعب الخلايا القاعدية (بالإنجليزية: Basophils) دوراً مهمّاً في الدفاع عن الجسم عند تعرضه لأحد أنواع العدوى، إذ تُحفّز عمل الجهاز المناعيّ عن طريق تسببها بإطلاق المركبات الموجودة في الجسم والتي تُعرف بالهيستامين (بالإنجليزية: Histamine).[2]

أهمية الخلايا اللمفاوية


إنّ للخلايا اللمفاوية (بالإنجليزية: Lymphocytes) نوعين رئيسيين؛ الأول يُعرف بالخلايا البائية والثاني يُعرف بالخلايا التائية، وتكمن أهمية هذه الخلايا في الدفاع عن الجسم ضدّ العدوى المختلفة، وكذلك إطلاق الأجسام المضادة بهدف تذكر مُسبّبات العدوى عند التعرض لها مستقبلاً.[3]

أهمية الخلايا الوحيدة


تُشكّل الخلايا الوحيدة (بالإنجليزية: Monocytes) ما يُقارب 5% من خلايا الدم البيضاء، وتلعب هذه الخلايا دوراً مهمّاً في تخليص الجسم من الأنسجة والخلايا الميتة؛ إذ تُهاجر إلى أجزاء الجسم التي توجد فيها الخلايا والأنسجة الميتة بهدف تطهير الجسم منها وتنظيفه.[3]

أنواع كريات الدم البيضاء

  • الفئات المحببة: هي عبارة عن إنزيمات مرتبطة بالغشاء، والتي تتميّز بوجود حبيبات في الهيولى، وتتكون هذه الكريات في نخاع العظم الأحمر، وتعمل هذه الكريات على هضم الجسيمات المبتلعة، ويوجد ثلاثة أنواع منها، وهي: الخلايا الحمضية، والقاعدية، والمتعادلة.

  • الفئات غير المحببة: تتصف هذه الكريات بغياب الحبيبات في الهيولى، إذ إنّها تحتوي على حبيبات غير نوعية تشبه الجسيمات الحالة، وتتكون هذه الكريات في الأنسجة الليمفاوية كالغدد الليمفاوية، والكبد، والطحال، ويوجد ثلاثة أنواع منها، وهي: وحيدات النوى، والبلاعم، واللميفاويات.

مدّة حياة كريات الدم البيضاء

تعتبر خلايا الدم البيضاء من الخلايا التي تتصف بقصر عمرها بالمقارنة مع خلايا الدم الأخرى، حيث إنها تعيش بضع ساعات في حالة الخلايا الليمفاوية، ومن يوم إلى يومين في باقي الخلايا البيضاء.

التغيير في عدد خلايا الدم البيضاء

  • زيادة عددها: يزيد عددها عند الحوامل، والأطفال، والمرضى الذين يعانون من الالتهاب الرئوي الحاد.

  • نقص عددها: يقل عددها في حالات الأشخاص المعاناة من المجاعات، وسوء التغذية، كما أنّها تقلّ عند من يعانون من تلف النخاع الأحمر، ومن الأمراض المزمنة كحمى التفوئيد.

references

  • 1 - " " , www.uwosh.edu , February 16, 2019. Edited. .
  • 2 - " " , www.urmc.rochester.edu , February 16, 2019. Edited. .
  • 3 - " " , www.verywellhealth.com , February 16, 2019. Edited. .

by: Mawdoo3.com  Last Get 2020-10-29 14:34:52