ما هي فوائد الأسكدنيا

ما هي فوائد الأسكدنيا

by: Mawdoo3.com  Last Get 2020-10-29 15:30:00
Share
ما هي فوائد الأسكدنيا

الأسكدنيا

تُعدُّ الأسكدنيا (بالإنجليزيّة: Loquat) من أشجار الفاكهة دائمة الخُضرة شبه الاستوائيّة، واسمها العلمي Eriobotrya japonica، ويعود منشؤها إلى جنوب شرق الصين، وقد زُرِعت قديماً منذ أكثر من ألفي عام، ثم انتشرت زراعتُها حديثاً لأغراض تجارية في أكثر من 30 دولة مختلفة حول العالم، وتُعرف الأسكدنيا بأسماء مختلفةٍ منها: المشملة، أو البشملة، أو المشمش الهندي، كما تُعرف في بعض اللهجات المحلية باسم الأكي دنيا، وأسكيدنيا، وناسبولي، وتسمى أيضا بُوصَاع في تونس، ومزاح في المغرب، وعرنوط في بعض اللهجات المحلية الأخرى.[1]

وتمتاز الأسكدنيا بسهولة تقشيرها وتناوُلها بعد إزالة القشرة الخارجيّة والبذور، ويُمكن تناولها إلى جانب أنواع أُخرى من الفواكه مثل: البرتقال، وشرائح الموز، وجوز الهند المبشور، وهي تمتاز بطعم لذيذٍ خاصةً عند تناولها مطهوّةً مع إضافة القليل من السّكر لها، كما يُمكن استخدامها في حلويات الجلاتين، أو كحشوةٍ للفطائر، أو فرمها وطهيها لاستخدامها كصلصةٍ للطعام،[2] وإلى جانب الثمرة تُعدُّ البذور أيضاً صالحة للأكل، إذ يمكن استخدامها كبديلٍ للقهوة، وذلك لامتلاكها طعماً مراً مشابهاً لطعم القهوة.[3]

القيمة الغذائية للأسكدنيا

يُبيّن الجدول الآتي قيمة العناصر الغذائيّة الموجودة في 100 غرامٍ من الأسكدنيا:[4]
















المادة الغذائية القيمة الغذائية
السعرات الحراريّة 47 سعرةً حرارية
الماء 86.73 مليلتراً
البروتين 0.43 غرام
الدّهون 0.2 غرام
الكربوهيدرات 12.14 غراماً
الألياف 1.7 غرام
الكالسيوم 16 مليغراماً
الحديد 0.28 مليغرام
المغنيسيوم 13 مليغراماً
البوتاسيوم 266 مليغراماً
الفسفور 27 مليغراماً
فيتامين ج 1 مليغرام
الفولات 14 ميكروغراماً
فيتامين أ 1528 وحدةً دوليةً

فوائد الأسكدنيا

المكونات الغذائية في الأسكدنيا


  • مصدر جيد للألياف الغذائية: تحتوي الأسكدنيا على البكتين، فهو يساهم بنسبة 70% من إجمالي مكونات الجدار الخلوي من السكّريات في الأجزاء الصالحة للأكل من هذه الفاكهة.[5]

  • مصدر غني بفيتامين ب6: تُعد الأسكدنيا مصدراً لفيتامين ب6، والفولات، وتُعدُّ هذه الفيتامينات مُهمة لإنتاج الطاقة، وتكوين خلايا الدّم.[6]

  • مصدر غني بالكاروتينات: تُعدُّ الكاروتينات من العناصر المُهمة لعمل فيتامين أ في الجسم، وهي ضرورية لتحسين الرؤية، وتعزيز نظام المناعة، والنمو الخلوي.[6]


دراسات حول فوائد الأسكدنيا


  • أُجريت دراسةٌ نُشرت في مجلة Phytotherapy Research عام 2010 على فئران التجارب، لمعرفة تأثير الأسكدنيا في تقليل مستويات الدهون، وخطر الإصابة بمرض السكري، وأُعطيت مجموعةٌ منهم الأسكدنيا مدة 4 أسابيع، ولوحظ بعد ذلك أنَّ الأسكدنيا قد تُفيد في تقليل خطر الإصابة بفرط شحميات الدم، وتقليل خطر الإصابة بمرض السّكري.[7]

  • أظهرت دراسةٌ مخبرية نُشرت في مجلة Food Chemistry عام 2008 أنَّ للأسكدنيا دورٌ في التّقليل من الالتهابات، إذ لوحظ ارتفاع مستويات البروتين المُضاد للالتهابات الذي يُعرف بإنترلوكين-10 (بالإنجليزية: Interleukin 10) بشكلٍ ملحوظ عند إضافة الأسكدنيا لأنابيب الاختبار، كما لوحظ انخفاضٌ في مستويات السيتوكين المحرض على الالتهاب، ولكن ما زالت هناك حاجةٌ لتأكيد هذه النتائج على الإنسان.[8]

  • أُجريت دراسةٌ نُشرت في مجلة Animal cells and systems عام 2017، حول الخصائص البيولوجيّة لنبات الأسكدنيا ودور قشورها للتقليل من انتشار الخلايا السرطانية، وأظهرت النتائج أنّ قشور فاكهة الأسكدنيا مرتبطة بانخفاض نشاط الخلايا السرطانية في المثانة، والتقليل من خطر انتشارها.[9]

  • بيّنت دراسةٌ أولية نُشرت في مجلة Food and chemical toxicology عام 2011، أنّه يُمكن لمستخلص الأسكدنيا أن يُقلل من الإجهاد التأكسدي، والذي يُعد واحداً من الأسباب الرئيسية لمشاكل الذاكرة، بالإضافة تقليل خطر الإصابة بالقصور المعرفي.[10]

  • أُجريت دراسةٌ أولية نُشرت في مجلة Journal of Natural Products، لمعرفة دور الأسكدنيا في مكافحة العدوى الفيروسية، ولوحظ أنَّها قللت من عدوى الفيروس الأنفي بشكلٍ ملحوظ، وذلك لاحتوائها على مركباتٍ تُعرف بـ Triterpene.[11]


فوائد مغلي أوراق الأسكدنيا


يُمكن استخدام أوراق الأسكدنيا في صنع الشاي، فهو يمتلك خصائص مهدّئة، كما يُعتقد أنَّه يحتوي على مركباتٍ مضادّة للأكسدة،[12] وبالإضافة إلى ذلك فمن الممكن أن يُقلل من خطر انخفاض كثافة المعادن في العظام، إذ أُجريت دراسة نُشرت في مجلة Journal of Agricultural and Food Chemistry عام 2014، على مجموعةٍ من إناث الفئران مُستأصلة المبيض، إذ أُعطيت مُكمّلات أوراق الأسكدنيا الغذائية بنسبة 5%، ووُجد أنَّها تُقلل بشكلٍ ملحوظ من فقدان كثافة المعادن في العظام الناتج عن استئصال المبيض، ولكن ما زالت هناك حاجةٌ لإجراء المزيد من الدراسات لتأكيد هذه النتائج على البشر.[13]

أضرار الأسكدنيا

لا توجد دراسات تبين وجود مضار للأسكدنيا بشكلٍ خاص، ولكن من الجدير بالذكر أنّ بعض الأشخاص يُنصحون بتجنّب تناوُلها لعدّة أسباب، مثل الأشخاص الذين يُعانون من عدم تحمل الفودماب (بالإنجليزية: FODMAP) وهي سلسلة قصيرة من الكربوهيدرات التي تُمتص بشكلٍ سيئٍ في الأمعاء، لذا فإنَّ الأسكدنيا قد تُسبب مشاكل في الجهاز الهضمي لدى هؤلاء الأشخاص.[14]

هل ورق الأسكدنيا مفيد للتنحيف

لا تتوفر معلومات حول فوائد ورق الأسكدنيا للتنحيف، كما تجدر الإشارة إلى أنّه لا يوجد سبب مُعيّن لزيادة الوزن أو السمنة، كما لا يمكن لنوعٍ واحدٍ من الأطعمة أن يؤدي وحده إلى خسارة الوزن أيضاً، إنّما توجد بعض الطرق التي يُمكن اتباعها للتقليل من الوزن بشكلٍ صحي، ومن ضمن هذه الأمور إضافة الخضروات إلى قائمة التسوق كمكوّنٍ أساسي، وتخطيط الوجبات اعتماداً عليها.[15]

references

  • 1 - Yilong Liu, Wenna Zhang, Changjie And Others (12-2016), " " , International Journal Of Molcular Sciences , Yilong Liu, Wenna Zhang, Changjie And Others (12- .
  • 2 - Morton (1987), " " , www.hort.purdue.edu , 20-2-2020. Edited. .
  • 3 - Lindl, " " , www.pfaf.org , 20-2-2020. Edited. .
  • 4 - " " , www.fdc.nal.usda.gov , 20-2-2020. Edited. .
  • 5 - Antoni Femenia, MariaGarcia-Conesa, SusanaSimal And Others (4-1998), " " , Carbohydrate Polymers , Antoni Femenia, MariaGarcia-Conesa, SusanaSimal A .
  • 6 - Jillian Kubala (18-10-2019), " " , www.healthline.com , 20-2-2020. Edited. .
  • 7 - Chun‐Ching Shih, Cheng‐Hsiu Lin, Jin‐Bin Wu (22-11-2010), " " , Phytotherapy Research , Chun‐Ching Shih, Cheng‐Hsiu Lin, Jin‐Bin Wu .
  • 8 - Lin, J.Y., Tang And Others (2008), " " , Food chemistry , Lin, J.Y., Tang And Others (2008), .
  • 9 - Seung-Shick Shin, Byungdoo Hwang, Soo-Bok Lee And Others (5-8-2017), " " , Animal cells and systems , Seung-Shick Shin, Byungdoo Hwang, Soo-Bok Lee And .
  • 10 - Mi-JeongKima, JeongminLeeb, Ah-ReumSeong, And Others (4-2011), " " , Food and chemical toxicology , Mi-JeongKima, JeongminLeeb, Ah-ReumSeong, And Ot .
  • 11 - De Tommasi, De Simone F, Pizza C And Others (8-1992), " " , Journal of Natural Products , De Tommasi, De Simone F, Pizza C And Others (8-19 .
  • 12 - " " , www.patientslikeme.com , 20-2-2020. Edited. .
  • 13 - Hui Tan, Syoko Furuta, Toshiro Nagata And Others (9-1-2014), " " , Journal of Agricultural and Food Chemistry , Hui Tan, Syoko Furuta, Toshiro Nagata And Others .
  • 14 - Kris Gunnars (31-5-2018), " " , www.healthline.com , 20-2-2020. Edited. .
  • 15 - " " , www.heart.org , 20-2-2020. Edited. .

by: Mawdoo3.com  Last Get 2020-10-29 15:30:00